الرئيسية / أخبار محلية / توتر ايراني بعد اعلان السعودية نيتها التدخل عسكرياً في سوريا

توتر ايراني بعد اعلان السعودية نيتها التدخل عسكرياً في سوريا

عبرت لهجة تصريحات قادة في الحرس الثوري الإيراني، عن حالة فزع تتملك طهران بعد ان أعلنت السعودية نيتها واستعدادها للتدخل على الارض في سوريا.

حيث انهالت التصريحات العدائية ضد السعودية، بعد اعلان العميد الركن أحمد عسيري أن المملكة العربية السعودية على أتم الاستعداد للانضمام في أي عمليات عسكرية على الأرض السورية بالتعاون مع التحالف الدولي، وقد رحبت الولايات المتحدة الامريكية بهذا التصريح، الأمر الذي أزعج ايران وبدأت سلسلة تهديدات ضد الرياض ! وأعلنت أنها لن تزيد قواتها المنضمة لقوات الاسد في سوريا على لسان “محمد جعفري” قائد الحرس الثوري الايراني.

وصرح حسين سلامي نائب قائد الحرس، أنهم قد حذروا المملكة السعودية من خطورة التدخل في أزمة سوريا لأن ذلك سوف يشعل الموقف برمته.

أما محسن رضائي، القائد السابق للحرس الثوري لقد صرح بقوله، إن تدخل السعودية في أزمة سوريا سوف يجر المنطقة الى دوامة حرب عظيمة حيث من المحتمل أن تدخل مواجهة بين تركيا والسعودية من جهة مع روسيا وحلفائها من جهة أخرى وقد تنجر الولايات المتحدة الامريكية للحرب أيضاً.

ويقول مراقبون إن الفزع الإيراني يأتي من إمكانية إطلاق السعودية “عاصفة حزم” أخرى في سوريا، ضمن تحالف عربي ودولي، على غرار ما حدث في اليمن، لتقليم أظافر إيران وإنهاء تدخلها في سوريا.

وما يزيد حيرة ايران وخوفها من مخطط سعودي للتدخل بشكل جدي هو إعلان العميد الركن أحمد عسيري أن القوات السعودية تخطط لتدريبات ومنوارات عسكرية في منطقة شمال المملكة كخطة تدريبية للاستعداد لمواجهة داعش.

error: Content is protected !!