بلدية الجبيل تواصل تعقيم وتطهير طرق وشوارع وأحياء المحافظة

متابعة لأهم الأخبار | أخبار السعودية | مع جولة نيوز خبر ” بلدية الجبيل تواصل تعقيم وتطهير طرق وشوارع وأحياء المحافظة ” حيث تم نقل هذا الخبر ” بلدية الجبيل تواصل تعقيم وتطهير طرق وشوارع وأحياء المحافظة ” عبر موقعنا مع المحافظة علي جميع حقوق الناشر الأصلي للخبر وشكراً لثقتكم.

تواصل بلدية محافظة الجبيل، جهودها المبذولة للحد من انتشار فيروس كورونا من خلال تكثيف حملات التعقيم والتطهير في نطاق واسع، والتي شملت الطرق والشوارع والأماكن العامة وأسواق النفع العام وحدائق ومنتزهات، وكذلك أجهزة الصراف الآلي، استكمالًا لإجراءاتها الاحترازية لمنع انتشار فيروس كورونا، وفي إطار تعزيز الجهود الوقائية الرامية لتأمين صحة وسلامة المجتمع وضمان أعلى مستويات الحماية لجميع أفراده.
الجبيل / عبد اللطيف المحيسن
وأوضح رئيس بلدية محافظة الجبيل نايف بن فيصل الدويش، أنه تمت زيارة 450 محلًا، خلال الأسبوعين الماضيين، مؤكدًا أن البلدية تواصل أعمالها الرقابية الميدانية على مراكز المواد الغذائية ومحلات الفواكه والخضروات؛ للتأكد من توفير مواد التعقيم في المرافق والحرص على النظافة العامة إلى جانب تنظيف وتعقيم الشوارع الرئيسية والأرصفة وأجهزة الصراف الآلي، ومحال بيع الغاز والحاويات، إضافة إلى أماكن تجمعات العمالة، وذلك في إطار جهودها لتعزيز الإجراءات الاحترازية للحفاظ على سلامة المواطنين والمقيمين.
وبيّن الدويش، أن البلدية تستخدم فرق العمل المتخصصة في أعمال تعقيم وتطهير بالمعدات الخاصة بالرش والتطهير، ومنها أجهزة الرش المقطورة على السيارات، والتي تعمل عل تفتيت سائل التطهير إلى جزيئات صغيرة، وكذلك المرشات المحمولة على الظهر، والتي تعمل بطاقة التجزئة الهيدروليكية، بالإضافة إلى آلات الرذاذ والتبخير، ويتم استخدام منتجات التطهير المعتمدة لدى البلدية، إذ تم تعقيم وتطهير ١,٢٦٠ موقعًا، بمشاركة أكثر من 188 عاملًا، باستخدام 120 من السيارات والآليات التي تُستخدم وُزّعت في عدد من أحياء محافظة.
وقال إن البلدية كثّفت أعمال الرقابة والنظافة، وعمليات رفع المخلفات بشكل دوري، وردم التجمعات المائية والمكافحة ورش المبيدات، مشيرًا إلى أن هذه الأعمال تأتي ضمن جهود البلدية في تكثيف حملات التطهير والتعقيم وفي إطار الإجراءات الاحترازية الوقائية من فيروس كورونا المستجد والحد من انتشاره وحفاظًا على سلامة الجميع.
وأكد الدويش، أن البلدية قامت بتعقيم وتطهير ورش السكن الخاص بعمال البلدية، وألزمت الشركات والمؤسسات التي تنفذ المشاريع البلدية بفحص العمال بشكل دوري ومستمر مع المتابعة المستمرة، وذلك ضمن الإجراءات الاحترازية في مواقع العمل.

Source link