علاج الحموضة المعدة ، بعد تناول وجبة دسمة، وهناك العديد من العلاجات المنزلية

متابعة لأهم الأخبار | أخبار السعودية | مع جولة نيوز خبر ” علاج الحموضة المعدة ، بعد تناول وجبة دسمة، وهناك العديد من العلاجات المنزلية ” حيث تم نقل هذا الخبر ” علاج الحموضة المعدة ، بعد تناول وجبة دسمة، وهناك العديد من العلاجات المنزلية ” عبر موقعنا مع المحافظة علي جميع حقوق الناشر الأصلي للخبر وشكراً لثقتكم.

مشكلة حرقة المعدة والحموضة شائعة، خاصة بعد تناول وجبة دسمة، وهناك العديد من العلاجات المنزلية التي قد تساعد في علاجها.
الحموضة هي عبارة عن فائض أو خلل في الأحماض الهضمية التي تنتجها المعدة يتسبب في حدوث آلام المعدة ، الغازات ، الغثيان ، رائحة الفم الكريهة وأعراض أخرى، وهي مشكلة شائعة تؤثر على الناس من جميع الأعمار، ويعتبر تناول الأطعمة الغنية بالتوابل ، أو عدم ممارسة الرياضة ، أو عادات الأكل غير المنتظمة ، أو الإجهاد ، أو شرب الكحول أسباب تؤدي في كثير من الأحيان إلى مشاكل الحموضة ويمكننا علاجها بمواد طبيعية متوافرة بالمنزل وباتباع عادات يومية تقلل من حدوث هذه المشاكل مثل شرب كوب من الماء الفاتر يوميا قبل النوم وبعد الإستيقاظ صباحا والامتناع عن شرب الماء أثناء أو بعد تناول الطعام مباشرة لأنها تؤثر على الهضم فتسبب الحموضة .
أسباب الحموضة المزمنةتتعدد الأسباب التي تؤدي للإصابة بالحموضة، وتشمل:داء الإرتجاع المعدي المريئي:
ويحدث هذا المرض عندما ترتد المكونات الحمضية الموجودة في المعدة إلى أسفل المرىء، وهو الأنبوب الذي ينقل الطعام والشراب.ويتسبب هذا في التهاب بطانة المرىء، والشعور بالام أسفل الصدر وحرقة المعدة.
داء مريء باريت:
فعندما يحدث ارتجاع للمريء، تتغير طبيعة الأنسجة الموجودة في الأنبوب الذي يصل بين المرىء والفم، وهو ما يسمى بداء باريت.وترتبط هذه المشكلة الصحية باحتمالية الإصابة بسرطان المريء، ولذلك يجب إجراء فحوصات وعلاج المشكلة مبكراً.
الإصابة بالميكروب الحلزوني للمعدة:
والتي تسمى أيضاً بجرثومة المعدة، أحد الأسباب الرئيسية التي تسبب الحموضة،عادات صحية خاطئة:
تتسبب بعض العادات الصحية الخاطئة في زيادة فرص الإصابة بالحموضة، مثل تناول أطعمة دسمة وغنية بدهون غير صحية تؤدي للسمنة، وكذلك التدخين، والإكثار من شرب المنبهات والمياه الغازية.كما أن النوم بعد تناول الطعام مباشرةً يمكن أن يسبب الإصابة بالحموضة.
تناول الأطعمة التي تسبب التهاب المعدة: مثل الأطعمة المالحة وكذلك الأطعمة الحارة.
أطعمة للتخلص من الحموضة
1 – الحليبيحتوي الحليب على كميات كبيرة من الكالسيوم، وهو معدن يعمل على تهدئة حموضة المعدة، لذلك عليك وضع زجاجة من الحليب في ثلاجة منزلك باستمرار لاستخدامها في علاج حالات الحموضة الطارئة.
وكل ما عليك فعله هو تناول كوب من الحليب البارد فور شعورك بالحموضة المزعجة.
2 – الأعشابيعتبر تناول الأعشاب كالريحان والينسون والشاي الأخضر من أفضل وسائل التخلص من حموضة المعدة، ويكون ذلك بغليها وتناولها بعد أن تبرد قليلاً.
3 – الزنجبيلبفضل خصائصه المضادة للالتهابات وقدرته على تحسين مشاكل الجهاز الهضمي، يعتبر الزنجبيل وسيلة رائعة لتهدئة حموضة المعدة فوراً.
كل ما عليك هو محاولة مضغ قطعة من الزنجبيل الخام أو تناول شاي الزنجبيل، في المرة القادمة التي تعاني فيها من حموضة المعدة وستلاحظ الفرق بنفسك.
4 – التفاح وخل التفاحيعتبر خل التفاح والتفاح من العلاجات الفعالة لحموضة المعدة، فعلى الرغم من أن التفاح حمضي بطبيعته إلا أنه يحتوي على أحماض وإنزيمات تساعد في تحييد الحموضة الزائدة للمعدة.
5 – عصائر الخضراواتتحتوي الخضراوات خضراء اللون على مغذيات ومواد مضادة للأكسدة تساعد في التخلص من حموضة المعدة بسرعة فائقة، وتساعد على كبح الالتهابات في الجسم وتحسن عملية الهضم، لذا ينصح بتناول العصائر الخضراء قبل تناول الطعام.
6 – الشوفانيعد الشوفان مصدرا ممتازا للألياف التي تمتص أحماض المعدة الزائدة وتقلل من أعراض الحموضة، هذا فضلا عن دور الألياف في تقليل الإمساك، وتعزيز صحة الأمعاء، والمحافظة على صحة الجسم الكامل بشكل عام.
7 – الصباريعمل الصبار كمبرد طبيعي لعلاج حرقة المعدة، لذا ينصح بتناوله كعصير قبل الطعام أو إضافته إلى الطعام لمنع زيادة حموضة المعدة من الأساس.
8 – السلطةيتميز صحن السلطة بالعديد من المزايا فيما يتعلق بعملية الهضم، فهو يمنع الالتهاب والإفراز الزائد لأحماض المعدة، وذلك لأن السلطة تتكون من الخضراوات الورقية والجزر والخيار والكرفس والهليون والخس، والتي تعد من الأطعمة الغنية بمضادات الأكسدة، هذا فضلاً عن احتوائها على نسبة عالية من الألياف التي تساعد في امتصاص العصارات الهضمية القادمة من المعدة، لتتمكن من هضم الوجبات الثقيلة.
9 – زيت الزيتوناستبدال زيت الكانولا والفول السوداني والزيوت النباتية الأخرى بزيت الزيتون، حيث يعد من أفضل الوسائل الفعالة في القضاء على حموضة المعدة، وذلك بفضل خصائصة المضادة للالتهابات.
10 – الدجاجيحتوي الدجاج على بروتينات من شأنها أن تساعد في الوقاية من حموضة المعدة، لكن ينصح بتناول الدجاج المشوي وتجنب إضافة الكثير من التوابل التي يمكن أن تزيد من حموضة المعدة.
 

Source link