أرشيف الوسم: صحيفة

شاهد: اللص المستسلم داخل الصالون – صحيفة هتون الدولية

متابعة لأهم الأخبار | أخبار السعودية | مع جولة نيوز خبر ” شاهد: اللص المستسلم داخل الصالون – صحيفة هتون الدولية ” حيث تم نقل هذا الخبر ” شاهد: اللص المستسلم داخل الصالون – صحيفة هتون الدولية ” عبر موقعنا مع المحافظة علي جميع حقوق الناشر الأصلي للخبر وشكراً لثقتكم.





شاهد: اللص المستسلم داخل الصالون  .. تداول رواد موقع التواصل الإجتماعي “تويتر” مقطع فيديو يرصد فيه لص صيني من شانغهاي سرق عدة محلات فجراً ثم دخل صالون لسرقته وتمكن من الدخول من بين دفتي الباب عبثاً.
شاهد: اللص المستسلم داخل الصالون
اقرأ المزيد من صحيفة هتون
ورصد مثطع الفيديو اللص بعن أن حمل غنيمته وحاول الخروج لكنه فشل، في النهاية استسلم ونام حتى أتت الشرطة صباحاً وقبضت عليه.

لص صيني من شانغهاي سرق عدة محلات فجراً ثم دخل صالون لسرقته وتمكن من الدخول من بين دفتي الباب، عبثاً حاول الخروج لكنه فشل، في النهاية استسلم ونام حتى أتت الشرطة صباحاً وقبضت عليه.pic.twitter.com/wKlqDnquVf
— إيـاد الحمود (@Eyaaaad) January 16, 2021

شانغهاي وأحياناً شنغهاي (بالصينية: 上海 =  Shànghǎi (؟·معلومات)shànghǎi = فوق البحر) أكبر مدن الصين من حيث تعداد السكان، وعاصمة البلاد الاقتصادية. إدراياً، تعتبر “شانغهاي” إحدى البلديات المركزية الأربع في البلاد (راجع: “التقسيمات الإدارية في الصين“). تقع في وسط ساحل بر الصين وعند مصب نهر اليانغتسي، وتتمتع بموقع جغرافي متميز جعل منها مرفأً تجارياً مهماّ وإحدى أكبر أقطاب الصناعة في البلاد.
بلغ عدد السكان في شنغهاي الكبرى 31.300.000 نسمة عام 2003 م -حوالي 16.500.000 ن بدون عد سكان الضواحي-. يتجمع هذا العدد في مساحةٍ لا تتجاوز الـ82.000 كلم² (الكثافة السكانية 2588 ن/كلم2). وتتواجد في المدينة أكثر من 4500 ناطحة سحاب، يبلغ ارتفاع أعلاها 488 متراً.
أُسِسَتْ القرية الصغيرة في القرن الحادي عشر، وغلب عليها نشاط الصيد البحري. وحتى القرن الثامن عشر، لم يكن لها شأنٌ يُذكر في تاريخ البلاد. في عام 1842، وبعد “إتفاقية نانكين”، بدأت المدينة عهداً جديد مع انفتاحها على التجارة الخارجية. وضعت الاتفاقية الموقعة حداً لحروب الأفيون بين بريطانيا الصين، أصبحت “شانغهاي” منطقة امتيازات بريطانية. ثم تحصّلت دول أخرى كـ”فرنسا” والولايات المتحدة على امتيازات مماثلة في المدينة. شجع هذا المناخ العديد من البنوك والشركات التجارة العالمية على الاستقرار في هذه المنطقة الخاصة التي كانت تقع تحت الإدارة الغربية. عام 1857 م حصلت بريطانيا على حق الإبحار في نهر “يانغتسي“، عرفت التجارة في شانغهاي ازدهارا حقيقيا، وأصيح ميناءها من أنشط الموانئ في الصين. كانت تمر عبره ربع (1/4) التجارة البحرية الصينية. تدفقت الأصول الأجنبية على الصناعة المحلية، كانت اليد العاملة الرخيصة والوفيرة من أهم الأسباب في ذلك. كما أن الحرب اليابانية الصينية الأولى التي انتهت بتوقيع معاهدة شيمونوسيكي أدت إلى تدخل اليابان كقوة أجنبية جديدة في شانغهاي، حيث بنت اليابان أوائل المصانع في شانغهاي.
 



Source link